وزارة الأوقاف والشؤون الدينية
جامع السلطان قابوس الأكبر - مسقط

التسامح الديني في سلطنة عمان

معرض متنقل حول العالم يهدف إلى التعريف بالإسلام والحياة الدينية في هذه الدولة العريقة.

فمن خلال أكثر من عشرين لوحة عرض يتم تناول قضايا مهمة حول الدين الإسلامي والممارسات اليومية للمسلمين في عُمان، والتعايش والحوار وقيم التسامح في هذا المجتمع، كما تتناول اللوحات أيضا التعريف بالقرآن وأهميته وعناية العمانيين به، مع التعريف بدور المرأة في المجتمع، وكيف تقوم بمسؤولياتها العامة والخاصة، مع تعريف عام بالسلطنة وتاريخها ودخول الدين الإسلامي إليها، وما شهدته من تطور وتحديث.

المعرض فرصة كبيرة للتعرف عن كثب عن التسامح الديني في سلطنة عمان كقيمة إنسانية وضرورة من أجل مستقبل أفضل للعالم، إنه يرشدك إلى قيم أصيلة في الدين الإسلامي تتيح مجالا واسعا للحوار والتعايش والتفاهم بين الأديان والثقافات المختلفة.

وبجانب اللوحات نعرض لكم فيلما وثائقيا من إخراج الألماني فولفجانج إتليش بعنوان: “التسامح الديني في عمان”، يحكي هذه التجربة ويعرضها بأسلوبه التصويري الخاص، ليصل إلى نتيجة مفادها أن التسامح الديني والانفتاح على الآخر عنصران متجذران في عُمان منذ القدم وحتى يومنا هذا، مع الاحتفاظ بأصالة قيم المجتمع ودينه وثقافته.

التسامح الديني في سلطنة عمان

معرض متنقل حول العالم يهدف إلى التعريف بالإسلام والحياة الدينية في هذه الدولة العريقة.

فمن خلال أكثر من عشرين لوحة عرض يتم تناول قضايا مهمة حول الدين الإسلامي والممارسات اليومية للمسلمين في عُمان، والتعايش والحوار وقيم التسامح في هذا المجتمع، كما تتناول اللوحات أيضا التعريف بالقرآن وأهميته وعناية العمانيين به، مع التعريف بدور المرأة في المجتمع، وكيف تقوم بمسؤولياتها العامة والخاصة، مع تعريف عام بالسلطنة وتاريخها ودخول الدين الإسلامي إليها، وما شهدته من تطور وتحديث.

المعرض فرصة كبيرة للتعرف عن كثب عن التسامح الديني في سلطنة عمان كقيمة إنسانية وضرورة من أجل مستقبل أفضل للعالم، إنه يرشدك إلى قيم أصيلة في الدين الإسلامي تتيح مجالا واسعا للحوار والتعايش والتفاهم بين الأديان والثقافات المختلفة.

وبجانب اللوحات نعرض لكم فيلما وثائقيا من إخراج الألماني فولفجانج إتليش بعنوان: “التسامح الديني في عمان”، يحكي هذه التجربة ويعرضها بأسلوبه التصويري الخاص، ليصل إلى نتيجة مفادها أن التسامح الديني والانفتاح على الآخر عنصران متجذران في عُمان منذ القدم وحتى يومنا هذا، مع الاحتفاظ بأصالة قيم المجتمع ودينه وثقافته.